سب الله وسب الدين مما عمت به البلوى في بلادنا!!؟

سب الله وسب الدين مما عمت به البلوى في بلادنا!!؟
4493 زائر
01-01-1970 01:00
عليُّ بنُ حسَنٍ الحَلَبِيُّ
السؤال كامل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: سائل من الجزائر يسأل: السؤال: من سب الله أو الدين وهو غير مستحضر لعظم هذا الفعل وخطره وأنه كفر بواح، ثم بعدما ذُكِّرَ أراد التوبة، فهل يؤمر بالشهادتين والاغتسال لتجديد اسلامه؟ وإن قال: ((أنا مسلم وقد أخطأت والآن تبت إلى الله ولا داعي أن أغتسل لأجل ذلك))، فهل يعامل هذا الشخص حينها معاملة مسلم أم كافر، وذلك بعد البيان والتذكير؟ وإن تكرر منه هذا العمل مرارا وتكرار بعدما عرف الحكم، ولكن يغضب فيقع في ذلك، فهل يختلف الحكم في التعامل معه؟ نرجو من فضيلتكم التفصيل في المسألة لأنه مما عمت به البلوى والله المستعان، وجزاكم الله خيرا
جواب السؤال

-المسألة صعبة جدا
-وأحوال عامة المسلمين أصعب

-وأحكام تكفير الأعيان ليست إلا لخاصة أهل العلم
-والأحوط في ذلك كله :

أمر مثل هذا الشخص بالشهادتين؛لتعظيم أمر ما فعله في عينه وعدم التهاون معه..

جواب السؤال صوتي
   طباعة 
Powered by: MktbaGold 6.5