يقول السائل ما الضابط في عملية الجمع بين الصلوات، وفي حال رأيت عدم الجمع فهل أترك المسجد وأخرج منه ؟

يقول السائل ما الضابط في عملية الجمع بين الصلوات، وفي حال رأيت عدم الجمع فهل أترك المسجد وأخرج منه ؟
775 زائر
23-01-2017 06:46
السؤال الأول : يقول السائل ما الضابط في عملية الجمع بين الصلوات، وفي حال رأيت عدم الجمع فهل أترك المسجد وأخرج منه ؟ الجواب : أقول الناسُ في ذلك ليسوا سواءً ، إذا كان هذا الذي أراد أن يخالف أمامه ، والإمام رأى الجمع ، ونحن على أبواب فصل الشتاء ، فمثلاً أحد الناس لا يرى الجمع ، أنا قول ينبغي التفصيل في مثل هذا الأمر : إذا كان هذا الشخص الذي لا يرى الجمع طالبَ علمٍ يُشار إليه ، ويقتدى به ، وبالتالي يكون خروجه سبباً في حدوث فتنة في المسجد ، وتشتيت الكلمة فيه ، فأرى أن يصلي مع الإمام نافلة و لا يخرج . وبعد انتهاء الصلاة إذا أراد أن يتناصح مع الإمام بالحُسنى ، وبالتي هي أحسن وأقوم فنعمّ هو . أما إذا كان من عامة المسلمين بحيث يكون خروجه وعدمه سواءً ، فحينئذٍ نقول : لا بأس ، لو خرج ، لأن الجمع أصلاً رُخصة ، وليس بواجب . فتقدير المصلحة والمفسدة من أهم الأمور، ليس فقط في هذه المسألة ، بل في مسائل الدين كُلها . يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : الدين كله قائم على تحقيق المصالح ورد المفاسد . محاضرة بعنوان : أسباب الثبات على الطاعة فضيلة الشيخ علي بن حسن الحلبي الثلاثاء 22 – 11 – 2016
| حفظ , استماع | ( )
109 صوت
 
جديد المحاضرات
صيام السبت - الصيام والحج
ما تعريف الإيمان؟.. - مسائل الإيمــــــان

Powered by: MktbaGold 6.5