يقول هناك بعض طلبة العلم، عندما سُئِل عن الجمع بين الظهر والعصر في البيت قال: إذا كان عندك ضيوف، وكنت تَظُنُّ أن الشيخ سيجمع..فاجمع!.. وقال لي: وإذا وجد أَمر أوسع، فاجمع لوحدك!!

يقول هناك بعض طلبة العلم، عندما سُئِل عن الجمع بين الظهر والعصر في البيت قال: إذا كان عندك ضيوف، وكنت تَظُنُّ أن الشيخ سيجمع..فاجمع!.. وقال لي: وإذا وجد أَمر أوسع، فاجمع لوحدك!!
828 زائر
02-02-2017 06:23
السؤال: يقول هناك بعض طلبة العلم، عندما سُئِل عن الجمع بين الظهر والعصر في البيت قال: إذا كان عندك ضيوف، وكنت تَظُنُّ أن الشيخ سيجمع..فاجمع!.. وقال لي: وإذا وجد أَمر أوسع، فاجمع لوحدك!! فما قولكم دام فضلكم؟.. الجواب: هذا لا يَصْلُح..و في مسألة الجمع بين الصلاتين نَذْكر فيها ما وَرَدَ عن عمر -رضي الله عنه- ويُروى مرفوعاً ولا يصح، لكنه عن عمر وَرَدَ في بعض الأسانيد: «مَن جَمَع بين الصلاتين دونما عُذرٍ؛ فقد أتى باباً من أبواب الكبائر». وهذا الجمع للعُذر له ثلاث شروط: ١- الأول: الحال؛ من مطر أو حرج أو ما أشبه ذلك.. ٢-الثاني: الجماعة.. ٣- ومعه الثالث: المسجد.. فإن الجماعة لا يجوز لها أن تجمع الجمع الشرعي إلا بالمسجد، ونحن نتكلم عن العُذر المتعلق بجماعة الحضر.. وأما المسافر، والمريض فأمرهم مختلف؛ المسافر -و هو وحده- يجوز له أن يجمع، المريض لا يستطيع أن يصبر إلى صلاة العشاء؛ لمرض أو علة أو عاهة -نسأل الله لنا ولكم العافية-، يستطيع أن يجمع،  《بَلْ الْإِنْسَان عَلَى نَفْسه بَصِيرَة وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيره》 لكننا نتكلم عن جمع المسلم الذي هو ليس مسافر ولا مريض..فهذا لا يجوز إلا في أضيق الحالات التي بَيَّنها أهل العلم من مطر أو برد شديد أو ما أشبه ذلك. المصدر: الدرس الرابع من باب الطهارة، شرح الشيخ علي الحلبي على كتاب الإقناع
| حفظ , استماع | ( )
109 صوت
 
روابط ذات صلة

المحاضرات المتشابهة المحاضرة التالية
جديد المحاضرات
صيام السبت - الصيام والحج
ما تعريف الإيمان؟.. - مسائل الإيمــــــان

Powered by: MktbaGold 6.5