السؤال الأول : ما الفرق بين قول القلب وعمل القلب في مسألة الإيمان ؟

السؤال الأول :

ما الفرق بين قول القلب وعمل القلب في مسألة الإيمان ؟


أجاب فضيلة الشيخ:

علي بن حسن الحلبي -حفظه الله- :

أولاً مسألة الإيمان ، كما يقول شيخ الإسلام ابن تيمية -من ناحية تعريفها وبيان ماهيتها -:

هي أول مسألة وقع فيها الخلاف في الإسلام.


ولا يزال الخلاف إلى الآن موجوداً بين أهل السنة ومنهج السلف والمناهج المخالفة لهذا المنهج (العدل الحق الوسط) ولله الحمد.


يقول أهل العلم :

الإيمان قول وعمل واعتقاد.


وبعضهم يقولها بأسلوب آخر ، يقول :

الإيمان قول وعمل (قول القلب واللسان ، وعمل القلب والجوارح).


وبعض أهل العلم كان يتحاشى كلمة (عمل اللسان) ، لأنها مُـوهِمة ، وقد تكون سبباً في باطل (إذا لَم يأتِ ما يُـبَيِّنُها ويُـوَضِّحُها).


فعندما نقول (قول القلب) يعني :

التصديق.


والتصديق وحده غير كافٍ ، ذلك لابد من عمل القلب ، وعمل القلب هو الإذعان.


لا يكفي أن تكونَ مُـصَـدِّقاً بمعنى أنك لا تُـكَذِّب خبر الله ورسوله ﷺ !!


لا بد أن تُـذعِنَ لِـخَبرِ الله تعالى ورسوله ﷺ .


المصدر :


فيديو تم نشره على صفحة:

(الشيخ علي بن حسن الحلبي)

على الفيسبوك بتاريخ :



25 شعبان 1441 هجري


18-04-2020 ميلادي.


طباعة
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل

Powered by: MktbaGold 6.5