ثناء فضيلة الشيخ الدكتور إبراهيم الرحيلي -حفظه الله-

ثناء فضيلة الشيخ الدكتور إبراهيم الرحيلي -حفظه الله-
9849 زائر
01-01-1970 01:00
كتاب الجواب الإعلاني

فضيلة الشيخ الدكتور إبراهيم الرحيلي

حيثُ قال:

«الشيخ علي معروفٌ بالسُّنَّة والاستقامة عليها، نسأل الله -عزّ وجل- له الثبات».

وقال أيضاً:

«الإخوان كلّهم أعرفهم، مشهور حسن، وعلي حسن، كلّهم أعرفهم، مِن أهل السُّنَّة، ومِن طلاب العلم، ويُنتفع بكلامهم، وكتبهم، وأنا اعرف علي حسن وكتبه، واجتهاده في السُّنَّة ونصرته للحق».

سمع ذلك وشهد عليه الأخ علي أبو هنيّة، والأخ أسامة الطيبي وغيرهما، كما تجد ذلك في رسالة «تحفة الطالب السلفي» (ص: 13)، وقال هناك ناقلاً شهادته عن الشيخ الرحيلي:

وفي رحلتنا الأخيرة للعمرة (رجب 1430هـ) قمنا بزيارة فضيلة الشيخ إبراهيم في بيته العامر في المدينة النبوية،

وكان من بين الحضور طلبة من فلسطين والعراق والسعودية والكويت،

وأثنى شيخنا إبراهيم الرحيلي على شيخنا علي ومشايخ الشام ثناءً جميلاً،

وكان من ضمن ما قال:

«أنّ الشيخ علياً وإخوانه تلاميذ الألباني هم أبرُّ تلاميذ بشيخهم،

حيثُ استطاعوا بحكمتهم أن ينشروا علم شيخهم،

ويوفّقوا بينه وبين بقيّة المشايخ في سائر البلاد،

ويقرّبوا للناس علمه وفقهه، وهم خيرُ مَن يدعو إلى السُّنَّة» اهـ.

وكان هذا عام في عام (1430هـ) بتاريخ (15/1/2009م).

   طباعة 
0 صوت
Powered by: MktbaGold 6.5