هل أقر ؟ أم نفى ؟ علي الحلبي بأنه تلميذ الألباني ؟!!

هل أقر ؟ أم نفى ؟ علي الحلبي بأنه تلميذ الألباني ؟!!
12667 زائر
01-01-1970 01:00
طالب علم مُحب للشيخ
يقول: "كيف نرد على من يتمسك بكلام الشيخ:
أنك لست من تلاميذه؟".




يعني سبحان الله!

إذا كان الشيخ الألباني في مقدمة كتابه "حكم تارك الصلاة" يقول: "صاحبنا وتلميذنا علي الحلبي" وفي مواضع أخرى يقول: "صاحبنا الفاضل" وغير هذه العبارات.




يا أخي لو قال هؤلاء ما قالوا, ولو تكلموا ما تكلموا, لا تكون تلميذا إلا إذا وافقت عقولهم, ووافقت فتاواهم, أول شيء ,,,,,

خرجت كلمة "لست تلميذاً" بمعنى أنك لم تتتلمذ عليه طلباً للعلم, ثم لما رأوا أنها كلمة في غير موضعها,


قالوا: لا, علي الحلبي ليس من تلاميذ الألباني لأنه خالف الألباني, الألباني يبدع أهل البدع ويهجرهم, وعلي الحلبي خالف ذلك, سبحان الله العظيم!!!



لما كان الشيخ ربيع – حفظه الله – يبدع سفر الحوالي, وسلمان العودة, قبل ثمانية عشر عاماً أو أكثر, والشيخ الألباني كان يثني عليهم, كنا مع الشيخ ربيع وخالفنا الشيخ الألباني, فهل يعني يقال: هؤلاء كيف يحكمون الآن, وبماذا يقولون؟!!



نحن لسنا مقلدين, ... يقول: نحن لسنا تيميين, ونحن نقول لسنا ألبانيين, نحن طلبة حق, ودعاة سنة, وطلاب نجاة,
من يريدنا على شرط التقليد لا نريده, من يريدنا بشرط أن نتبعه بما اقتنعنا أو لم نقتنع به لا نريده,


أنا كتبت في كتابي كلمة, قلت: بعض من يريد أن يلزمنا الآن بتبديع من لا نرى أنه مبتدع, ومن لم نقتنع بأسباب تبديعه, ومن نرى أن المصلحة الشرعية إذا توجد أخطاء, أن نناصحه فيها, وألا نفجر الخلاف معه لأسباب شرعية, ومصالح دينية, واختلاف البلاد والبيئات له دور في مثل هذا الأمر.



أقول.. أقول, قلت في كتابي: هل يرضى هذا الذي يريد إلزامي أن أكتب له: أنا رجعت إلى قوله في تبديع فلان وفلان, بدون قناعة, نزولاً عند رأيه؟ هل يقبل هذا؟!!



هل يرضاه.. هل يرضاه؟



إذا لا يرضاه فليرضى بالآخر, أما أن يأتينا بمنزلة دون المنزلتين, فهذا ليس من الحق, ولا من الهدى في شيء, ولا حول ولا قوة إلا بالله.
   طباعة 
0 صوت
Powered by: MktbaGold 6.5