تُحْفَةُ الطَّالِبِ السَّلَفِيّ بِتَرجَمَةِ شَيخِنَا الحَلَبِيّ /5

تُحْفَةُ الطَّالِبِ السَّلَفِيّ بِتَرجَمَةِ شَيخِنَا الحَلَبِيّ /5
5635 زائر
01-01-1970 01:00
غير معروف
علي بن محمد أبو هنية

ومن الكتب التي شارك بها شيخُنا الحلبي -أيضاً- شيخَه الألبانيَّ في نشرها أو تحقيقها, ووُضِع اسمه عليها بجانب اسمه:

14ـ «إغاثة اللهفان» لابن القيم (مجلدان).

15ـ «هداية الرواة» لابن حجر (6 مجلدات).

16ـ «التعليقات الرضية على الروضة الندية» لصديق حسن خان (3 مجلدات).

17ـ «سنن ابن ماجه» للقزويني (4 مجلدات).

18ـ «الباعث الحثيث» لابن كثير (مجلدان).

19ـ «تعليق ومراجعة لكتاب (ترتيب أحاديث «صحيح الجامع الصغير» على الأبواب الفقهية)» (4 مجلدات).

20ـ «التحذير من فتنة التكفير» (رسالة).

21ـ «سؤال وجواب حول فقه الواقع» (رسالة).

* وممن أثنى على كتبه -أيضاً- من العلماء:

22ـ «فقه الواقع بين النَّظريَّة والتَّطبيق».

قال الشيخ مقبل -رحمه الله-: «وهناك كتابٌ ما علمت له نظيراً، لأخينا علي بن حسن بن عبد الحميد بعنوان: «فقه الواقع بين النظرية والتطبيق» فأسأل الله أن يجزيه خيراً, وأنصح جميع إخواني باقتنائه»(1).اهـ

23ـ «الدَّعوة إِلى الله بينَ التَّجمُّع الحزبيّ والتَّعاون الشَّرعي».

نقل منه الشيخ مقبل الوادعيُّ -رحمه الله-: في كتابه: «البركان».

24ـ «مِفتاحُ دار السَّعادة».

قال الشيخ مقبل -رحمه الله-: «ثم وجدت للحافظ ابن القيم -رحمه الله- كلامًا قيِّمًا حول الطبيعة في «مفتاح دار السعادة» (ج2 ص 194) بتحقيق أخينا الفاضل: علي بن حسن بن علي بن عبد الحميد -حفظه الله-»(1).اهـ

25ـ «الدرر المتلألئة».

قال الشيخ سعد الحصين -حفظه الله-: «أما منهاج (الدراسة) ونتيجتها فأحيل القارئ إلى من أهَّله الله لتقويمهما: محدث العصر محمد ناصر الدين الألباني، وتلميذه علي الحلبي (ابن تيمية عصره، ولكلٍ منهما نحو مئتي مؤلَّف، وأهم من العدد: التزام كلٍّ منهما بالوحي والفقه فيه إذ أعاذهما الله من الظن ومَصَادره من الجرايد والمجلات والإذاعات والإشاعات، ووفقهما للأخذ من نصوص الكتاب والسنة بفهم سلف الأمة في القرون المفضلة) في مؤلَّفهما (الدرر المتلألئة) من تعليقات الألباني (وتقديم وتحقيق الحلبي) على رسالة سفر: (ظاهرة الإرجاء)، وهما من بلاد الشام المباركة»(2).اهـ

26ـ «الأجوبة المتلائمة على فتوى اللجنة الدائمة».

قال الشيخ حسين آل الشيخ -حفظه الله-: «والشيخ عليّ قد ردَّ ردًّا علميًّا [«الأجوبة المتلائمة على فتوى اللجنة الدائمة»] كما عَلَيه سلف هذه الأمَّة»(3).اهـ

27ـ «إنها سلفيّة العقيدة والمنهج».

أثنى عليه وقرَّظه سماحة الشيخ الإمام ابن باز -رحمه الله-, وقد تقدَّم كلامه(1).

28ـ «القول المأمون في تخريج ما ورد عن ابن عباس في تفسير: ﴿ومَنْ لَمْ يحكُمْ بِما أنزلَ اللهُ فأولئكَ هُم الكَافِرونَ﴾».

قال فضيلة الشيخ عبد السلام بن برجــس -رحمه الله-: «وانظر في جمع طرق أثر ابن عباس رسالة الشيخ البحَّاثة علي بن حسن بن عبد الحميد «القول المأمون في تخريج ما ورد عن ابن عباس في تفسير: ﴿ومَنْ لَمْ يحكُمْ بِما أنزلَ اللهُ فأولئكَ هُم الكَافِرونَ»»(2).اهـ

مُؤَلَّفَاتُهُ وَأَعْمالُهُ العِلْمِيَّة:

قال شيخنا -حفظه الله-: «(لعلَّ) عدد مؤلَّفاتي (المطبوعة) وصل -اليومَ- والمانُّ هو اللهُ -وحدَه- إلى أكثرَ مِن مئتي كتاب -بين رسالة، وكتاب، ومجلد، ومجلدات-!

فالباحثُ عن العَثَرَات، والمتربِّص للسَّقَطات: سيجدُ مِن ذلك -لا مَحالَة-؛ فمَن يعمَل لا بُدَّ أن يُخْطِئ؛ بخِلافِ (السَّاكِن) أو (الكامِن)!!(3)

وأوَّلُ كتابٍ (طُبِعَ) لي: قبل أكثرَ مِن رُبع قَرْنٍ -بحمدِ الله-.

... فأسألُ اللهَ -لي ولكُلِّ مُسلمٍ صادقٍ- الإخلاص، والسنةَ، وحُسنَ الخِتام...»(4).اهـ

وَهَذهِ قَائِمَةٌ بِأَسْمَاءِ مُؤَلَّفاتِهِ المَطْبُوعَة:

1) «اتِّباع الرسول بصحيح المنقول وصريح المعقول» لابن تيميّة ـ ضبط وتعليق.

2) «اتِّباع السُّنَن واجتناب البدع» للضِّياء المقدسيّ ـ تحقيق وتخريج.

3) «أجوبة المسائل الثَّمان في السّنة والبدعة والكفر والإيمان» للمعصومي ـ ضبط وتعليق وتخريج.

4) «أحكام الشِّتاء في السُّنَّة المطهَّرة» ـ تأليف.

5) «أحكام العيدين في السُّنَّة المطهَّرة» ـ تأليف.

6) «إحكام المباني في نقض «وصول التهاني» لمحمود سعيد ممدوح!» ـ تأليف.

7) «آداب العِشرة ، وذِكر الصُّحبة والأخوّة» للغَزِّي ـ ضبط وتعليق.

8) «إرشاد الطلاب إلى فضيلة العلم والعمل والآداب» ـ تحقيق.

9) «أُصول الهداية» لابن باديس ـ ضبط وتعليق.

10) «إعلام سفهاء الأحلام بأن مقارعة الحكام ليست سبيل الرجوع إلى الإسلام» ـ ضبط وتعليق.

11) «إغاثة اللهفان من مصايد الشيطان» لابن القيِّم ـ بتخريج شيخنا الألباني ـ تحقيق.

12) «أقاويل الثِّقات في تأويل الأسماء والصفات» لمرعي الكرمي ـ تحقيق بالمشاركة.

13) «الأجوبة المتلائمة على فتوى اللجنة الدائمة» ـ تأليف.

14) «الأجوبة على مشكاة المصابيح» ـ مطبوع مع هداية الرواة.

15) «الأربعون حديثاً التي حثّ رسولُ الله ﷺ على حفظها» للآجُرّي ـ تحقيق وتخريج.

16) «الأربعون حديثاً الوَدْعانية الموضوعة» لابن وَدْعان ـ تحقيق وتخريج.

17) «الأربعون حديثاً في الدعوة والدعاة» ـ تأليف.

18) «الأربعون حديثاً في الشَّخصيَّة الإسلامية» ـ تأليف.

19) «الأسئلة الشامية» ـ جمع وضبط وتعليق.

20) «الأسئلة العراقية» ـ ضبط وتعليق.(1)

21) «الأسئلة القطرية» ـ ضبط وتعليق.

22) «الأسئلة النجدية» ـ ضبط وتعليق.

23) «الأسئلة اليمنية» ـ جمع وضبط وتعليق.

24) «الاستئناس لتصحيح أنكحة الناس» للقاسمي ـ ضبط وتعليق.

25) «إجابة السّائل عن حكم أسلحة الدَّمار الشامل» ـ تأليف.

26) «الاعتقاد الخالص من الشكّ والانتقاد» لابن العطّار ـ تحقيق وتعليق.

27) «الاغتباط في معرفة مَن رُمي بالاختلاط» سِبْط ابن العَجْمي ـ تحقيق وتعليق.

28) «الإنصاف في أحكام الاعتكاف» ـ تأليف.

29) «الأنوار الكاشفة لِـ «تناقضات» الخسّاف الزائفة، وكشف ما فيها من الزيغ والتحريف والمجازفة» ـ تأليف.

30) «الإيقاف على أباطيل «قاموس شتائم» الخسّاف» ـ تأليف.

31) «الإيناس بتخريج حديث معاذ في الرأي والقياس» أو «دفع اللأي بتضعيف حديث معاذ في الاجتهاد بالرأي» ـ تأليف.

32) «الباعث الحثيث بشرح «اختصار علوم الحديث»» لأحمد شاكر ـ تحقيق وتعليق.

33) «البدعة: أسبابها ومضارُّها» لمحمود شلتوت ـ تحقيق وتعليق.

34) «البيعة بين السُّنَّة والبدعة عند الجماعات الإسلامية» ـ تأليف.

35) «التبصير بقواعد التكفير» ـ تأليف.

36) «التُّحَف في مذاهب السَّلَف» للشوكاني ـ ضبط وتعليق.

37) «التّذكرة في صفة وضوء وصلاة النبي ﷺ» ـ إعداد.

38) «التّذكرة في علوم الحديث» لابن الملقّن ـ تحقيق وتعليق.

39) «التّذكرة والاعتبار والانتصار للأبرار» لابن شيخ الحَزّامين ـ ضبط وتعليق.

40) «التحذير من فتنة الغلو التكفير» للألباني، وابن باز، وابن عُثيمين ـ جمع وتحقيق وتقديم.



([1]) «غارة الأشرطة على أهل الجهل والسفسطة» (2/218).

([2]) «إيضاح المقال في أسباب الزلزال».

([3]) من مقاله «التحول عن الفقه إلى الحجامة».

([4]) من محاضرة للشيخ بعنوان: «على طريق السنة». انظر «الرد البرهاني» (ص257).

([5]) (ص109) من الكتاب.

([6]) من تعليقه على رسالة (أصول وضوابط التكفير) للــعلامة عبد اللطيف آل الشيــخ.

([7]) و(القاعد), و(المُتقاعِد)!!

([8]) «منهج السلف الصالح» (ص157).

([9]) ولهذا الكتاب حكاية كُتِبَت تفاصيلها على صفحات الإنترنت! ولم ينشره شيخنا تكثُّراً (!) فتكفيه مصنفاته, وتغنيه مؤلفاته, وحسبه تحقيقاته, وإنما نشره حرصاً على جمع كلمة المشايخ على الحق؛ فلمَّا لم يجد (!) ذلك, أمر بعدم إعادة طبعه!

   طباعة 
0 صوت
Powered by: MktbaGold 6.5